إغلاق
إغلاق
السودان.. قوى الحرية والتغيير تتمسك برئاسة مدنية وتمثيل محدود للعسكر           مجلس جنوبي مدعوم إماراتيا يؤسس محاور قتال لطرد قوات الحكومة اليمنية            إن بي سي: إدارة ترامب جهزت حججها لشن حرب على إيران           لا تريد حربا مع إيران.. السعودية تنشد دعما خليجيا وعربيا            التشكيل المتوقع للزمالك في مواجهة نهضة بركان            سبب رفض رئيس الزمالك خوض القمة أمام الأهلي            نهائي الكونفدرالية الزمالك يواجه نهضة بركان بذكريات ياوندي وشهر رمضان            أول امرأة تهبط على القمر في 2024!           ترامب يعفو عن مجرمي حرب            المهاجم المغربي يكشف الأسلحة البركانية للزمالك            أردوغان: سننتج منظومة أس 500 الصاروخية بشراكة مع روسيا           مصادرة الدولة الليبية.. تغطية تفاعلية            بعد إنجاز الثلاثية التاريخية جوارديولا يعد بظهور مختلف لـ مانشستر سيتي            مستوطنون متطرفون يقتحمون جنوب مدينة جنين            أسعار الذهب اليوم الأحد           
  • البحث
    أبحث عن:
  • تحقيق انجاز في الاعتراضات المقدمه على الخارطه الشموليه للناصره العليا
    الخميس   تاريخ الخبر :2018-11-29    ساعة النشر :15:06:00
    موقع رادار | اخبار رادار -  تحقيق انجاز في الاعتراضات المقدمه على الخارطه الشموليه للناصره العليا


    عَقَدَت لجنة الاعتراضات التي اقيمت للنظر في الاعتراضات التي قُدِمت ضد المصادقه على الخارطه الشموليه لمدينة الناصره العليا من قبل المواطنين والجمعيات والمؤسسات والمجالس المحليه المعنيه جلسه بتاريخ 20.11.2018 للتقرير في الاعتراضات المقدمه ضد الخارطه الشموليه للناصره العليا والتي اودعت للمصادقه عليها في اللجنه اللوائيه للتنظيم والبناء اقليم الشمال.
    وقد افادنا مكتب المحامي عبد المالك دهامشه الذي تقدم باعتراض على الخارطه المذكوره باسم العشرات من المواطنين من قرية كفر كنا وعين ماهل والذين يملكون اراض وحظائر زراعيه بملكيه خاصه تقع ضمن منطقة نفوذ مدينة الناصره العليا بأن اللجنه المذكوره اصدرت قرارها بتاريخ 20.11.2018 في الاعتراضات التي قدمت ضد الخارطه الشموليه للناصره العليا.
    ومن الجدير ذكره بان هناك آلاف من الدونمات تتبع للمواطنين العرب من القرى المجاوره للناصره العليا تقع ضمن منطقة نفوذ الناصره العليا وهذه الاراضي هي ملك خاص لمواطنين من قرية كفر كنا وعين ماهل والرينه والناصره ودبوريه واكسال وغيرها من القرى المجاوره.
    مع العلم بان الاراضي المذكوره مصنفه قبل قيام الدوله وحتى اليوم كاراض زراعيه بملكية خاصه فيما تريد بلدية الناصره العليا تغيير تصنيفها من خلال الخارطه الجديده الى اراض مفتوحه ما يعني سحب الترخيص من المباني الزراعيه القائمه عليها وحرمان المواطنين العرب من اقامة مبان زراعيه عليها وحرمانهم من الاستعمالات الزراعيه المتاحه للارض بحسب القانون وتحويلها الى متنزهات عامه ومناطق حرشيه خضراء يمنع فيها اقامة مبان زراعيه وتحديد الاستعمالات الزراعيه لها واستعمالها فقط وفق ما يتيحه قانون الاراضي الخضراء المفتوحه لعامة الناس.
    ويَنظُر سكان القرى العربيه المجاوره للناصره العليا الى هذه الخطوه على انها مصادره جديده لآلاف الدونمات من اراضيهم وتغليف هذه المصادره تحت غطاء تغيير تصنيف هذه الاراضي المملوكه بملكيه خاصه للمواطنين العرب من اراض زراعيه الى اراض حرجيه مفتوحه لعامة المواطنين.
    كما ان المواطنين العرب يطالبون وبشكل خاص اهل كفر كنا بالذات ومجلسها المحلي منذ فترة طويلة بضم اراضيهم الى مسطحات بلداتهم العربيه واتاحة استعمالها للبناء عند الحاجه بما فيها اقامة ابنيه ومبان زراعيه عليها سعيا الى تخفيف معاناتهم وتوسيع الخارطه الهيكليه لحل ازمة الارض والمسكن واقامة وحدات سكنيه للازواج الشابه وعدم ابقاء اراضيهم ضمن منطقة نفوذ الناصره العليا التي تتوسع مثل الاخطبوط على حساب اراضيهم الخاصه.

    وقد قُبِلت الاعتراضات التي قَدِمت من قبل المواطنين بواسطة مكتب المحامي عبد المالك دهامشه بشكل جزئي حيث قررت لجنة الاعتراضات ما يلي:
    1- استمرار السماح للمواطنين الذين يملكون اراض زراعيه تقع ضمن منطقة نفوذ الناصره العليا من استعمال اراضيهم الزراعيه كالمعتاد دون تغيير.

    2- تبقى المبان الزراعيه المرخصه التي اقيمت على هذه الاراضي على حالها دون تغيير.

    3- سوف تعطى رخص لاقامة مبان زراعيه وحظائر جديده على هذه الاراضي بما يتلائم مع تعليمات الخارطه الشموليه الجديده للناصره العليا.

    4- سوف يتم تصنيف الاراضي التي تقع شمال شارع 79 المخطط كأراض للتطوير المستقبلي وفحص امكانية تطوير المنطقه وفق خطه شامله تشمل كل المنطقه المحيطه.

    5- اشتراط الموافقه على الخارطه الشموليه للناصره العليا بمراعاة الخارطه الشموليه لبلدة كفر كنا والتي جار العمل عليها في هذه الفتره لتوسيع مسطح بلدة كفر كنا واجراء مسح شامل لجميع احتياجات بلدة كفر كنا ضمن الخارطه الشموليه الجديده ودراسة موضوع تعديل الحدود بين قرية كفر كنا والناصره العليا.

    وقد انتهى قرار اللجنه اللوائيه بخصوص الموافقه على ايداع الخارطه بان تقوم بلدية الناصره العليا بتنفيذ كل الشروط المفروضه عليها خلال شهرين من تاريخ القرار والا ستصبح هذه الموافقه لاغيه وطلب الموافقه على الخارطه الشموليه مرفوضا.
    وتجدر الاشاره الى ان مكتب المحامي دهامشه كان قد استعان بالبرفسور راسم خمايسي ومكتبه لتخطيط المدن بخصوص الاعتراضات المذكوره كما وان مكتب الاستاذ خمايسي كان شريكا في الاعتراضات التي قدمت على الخارطة الشموليه للناصره العليا المذكوره.
    وقد اكد المحامي عبد المالك دهامشه على ضرورة استمرار النضال القانوني والجماهيري وعلى كافة المستويات وصولا الى ضم هذه الاراضي الى مسطح قرية كفر كنا وشملها في الخارطه الشموليه التي يقوم مجلس كفر كنا المحلي على متابعتها بمرافقة فريق مختصين ومهنيين في مسعى لتلبية كافة احتياجات سكان قرية كفر كنا وغيرها من القرى المجاوره في المرحله الحاليه وفي المستقبل.




    تعليقات الزوار
    أخبار أكثر مشاهدة اليوم
    أمس
    مشاركة  
    قناة السنة النبوية